الأحد , 20 يونيو 2021
الرئيسية / خواطري / “خفقة روح”….خاطرة بقلم صابر الجنزوري

“خفقة روح”….خاطرة بقلم صابر الجنزوري

= 942

بينى وبين الروح خصام وعناد
والنفس فى تيه والعقل فى عناء
غربت شمس العمر
غابت أحلام المساء
إنطفأ بريق الأشياء
أطوف على ذاتي
وأعتزل الأيام
أصبحت لحنا بلا غناء
أين أمسى الذى كان
أين السهر و الأمسيات
وأين أيام السمر والضحكات
كل شىء قد مضى
فما بقى غير عطر الذكريات
إذا ما داعبت الآمال قلبى
صاحت أيامى الباقيات
كيف يا قلب ذاك؟
ألا تخشى أوجاع الفراق؟
الأمل طيف عابر
يعبر بوابات الزمن
يوقظ فينا التحديات
لكنه يموت ويترك بعض الدمعات
فى خريف العمر
لا توجد غير الكآبات!
ما عدت أبالى بأوجاع الحياة
فما بقى لي فيها
غير خفقة روح وومضة نور
واغنية ترقص معها طيور هائمات
ومعها أغرد كعصغور
تصعد روحه للسماء
عش قليلا أو كثيرا
فالحياة هناك
والخلود هناك
فليس فى النعيم
ممات؟

شاهد أيضاً

مصابيح: أشياءٍ لا تستحق الإضاءة!

عدد المشاهدات = 537 سنضيئ مصباح اليوم على أشياءٍ لا تستحق الإضاءة ولكننا إذا تركناها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: