الثلاثاء , 23 يوليو 2024

“هذا العالم”…خاطرة بقلم د. سعاد عمر

= 4178

هذا العالم ليس كأهلك…

ليحتضن همك، ليخاف عليك، ليلبي طلباتك برحابة صدر، ليبادلك ضحكات صادقة، ليمسح دمعاتك ويقول لك اصمد إياك أن تبكي، ليغمرك كل يوم بدعوات نقية.

هذا العالم يطلب منك أن تكون حجرة صماء تمر عليها عواصفه العاتية دون أن تتزحزح من مكانها.

أهلك هم كنزك الحقيقي الذي لولاهم بعد الله ما كنت لتناضل قسوة العالم.

حفظ الله كل أحبتكم.

شاهد أيضاً

ضحى أحمد الباسوسي تكتب: صوت غير مسموع!

عدد المشاهدات = 660 كانت تجلس في زاوية الغرفة، حيث الأشباح تتراقص حولها في صمت، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.