الجمعة , 7 أكتوبر 2022

آثار التفكك الأسري على الأطفال

= 4713

 

تفكك الأسرة هو انهيار أو اختلال في سلوك الأسرة، ويُمكن اعتباره من أكثر المشاكل الاجتماعية الخطيرة، إذ يؤثر على المجتمع ككل، ويوجد العديد من الأنماط له؛ ومنها: التفكك الأسري الجزئي الذي يكون ناتجاً عن انفصال الوالدين عن بعضهما، والتفكك الأسري الكلي الذي يكون ناتجاً عن وفاة أحد الوالدين، والتفكك النفسي، بالإضافة إلى التفكك الاجتماعي.

أعراض التفكك الأسري على نفسية الطفل:

  • قلة الثقة بالنفس:

يشعر الطفل بقلة الثقة بنفسة ، ويصبح لديه حساسية مفرطة ، يتحول الى كائن انطوائي ، ربما أناني لا يهتم سوى بذاته ، لا يتحمل أى مسئولية ، دائما ما يشعر بالدونية والنقص ويحقد على الاخرين لظنه بان الجميع افضل منه ويعيشون في ظروف احسن ومع والدين احسن .

  •  الاضطراب السلوكي:

يصيب الطفل اضطراب عام في كل سلوكه ، الانحراف يسيطر عليه ويقوم بالعديد من الاعمال الغير اخلاقية ويتحول الى شخص بلا طموح ولا يستطيع التخطيط من اجل مستقبله ، ينخرط مع اصدقاء السوء.

  • ضعف التحصيل الدراسي.
  • الإحساس بالحزن بشكلٍ دائم، وبالتالي يُمكن أن يُصاب الطفل بالعديد من الأمراض النفسية، والتي تتحول إلى أمراض خطيرة مثل: الاكتئاب. الإحساس بالغضب بشكلٍ دائم، والميل إلى العدوانية.

طرق الحل:

– السعي دائمًا من أجل حل المشاكل حتى لا يصل بهم الحال الى حدوث تفكك اسرى ، فأي خلافات تحدث بينهما يجب ان تحل في هدوء دون ان يراهم الابناء اثناء الشجارات.

– اظهار الحب بين الزوجين امام الاولاد حتى يشعروا بدفء اسرتهم ، ويدركون انهم يعيشون في حياة سعيدة ، حتى ان وجدت خلافات بين الوالدين او اضطربات الى الطلاق يجب ان يحدث هذا بمنتهى الاحترام .

– تظل هناك مراقبة للأبناء وتوجيههم الى الصواب والخطأ وتشجيهم على صلة الرحم ، والحرص على استغلال طاقاتهم في امور نافعة وابعادهم عن اصدقاء السوء.

Please follow and like us:
Pin Share

شاهد أيضاً

د. عائشة الجناحي تكتب عن: الفتور العاطفي

عدد المشاهدات = 2642 يقول أحدهم، في فترة من حياتي لا أنكر أنني كنت عصبياً …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

RSS
Follow by Email
%d مدونون معجبون بهذه: