الجمعة , 19 أبريل 2024
التنمر

لو طفلك اتعرض للتنمر من زملائه في المدرسه تعملي ايه؟ نصائح يجب اتباعها

= 2427

 

 

التنمر سلوك عدواني ينتشر بين الأطفال في مرحلة الدراسة ويفرض خلاله القوة على طفل ضعيف يعاني من مشكلة جسدية تجعله مختلفا عن الآخرين.

 

يعد التنمر من المشكلات الاجتماعية ذات الخطورة العالية التي تواجهها المجتمعات، إذ تؤدي إلى كثير من المخاطر النفسية للأفراد.

 

ويعتبر التنمر أحد أنواع الإساءة، سواء اللفظية أو الجسدية، وهو سلوك عدواني سيئ خاصة بين الأطفال في مرحلة الدراسة، التي تفرض فيها القوة على الطفل الضعيف أو الذي يعاني من مشكلة جسدية تجعله مختلفا عن الآخرين.

أنواع التنمر

التنمر سلوك خاطئ لفرض سلطة من شخص على شخص بطرق مختلفة ما يسبب الأذى لمن يقع عليه الفعل، وانتشر التنمر مؤخرا في الفترة الأخيرة بالمدارس والجامعات وفي المنازل، وهناك عدة أنواع للتنمر: 

 

1. التنمر اللفظي

الإهانة والتهديد والتمييز العنصري تجاه المتنمر به، ما يتسبب في إيذاء نفسي شديد وتعتبر تجربة قاسية للشخص الواقع عليه الفعل.

 

2. التنمر الجسدي

اللجوء إلى العنف والضرب ما يسبب إيذاء بدنيا يترك أثرا نفسيا على المدى الطويل للمتنمر عليه.

 

3. التنمر الإلكتروني (الابتزاز الإلكتروني)

يخرج من رحم مواقع التواصل الاجتماعي، ويكون من خلال تشويه سمعة الآخرين سواء سرا أو علانية عن طريق رسائل أو فيديوهات أو صور تسبب الإهانة للطرف الآخر.

أسباب التنمر في المدرسة: 

ظهور العنف في المجتمع بشكل عام يؤدي إلى ظهور ظاهرة التنمر خاصة بين المراهقين من طلاب المدارس والجامعات.

 

• انتشار الفقر يجعل الأطفال يلجأون إلى العنف نتيجة الفوارق الاجتماعية بين طبقات المجتمع.

 

• يلجأ الطفل إلى التنمر نتيجة وجود اضطرابات سلوكية قد تتطلب اللجوء إلى العلاج النفسي.

 

• عدم متابعة الأسرة وانشغال الآباء عن أبنائهم يؤثر على الطفل بشكل كبير، ما قد يدفعه إلى اللجوء للعنف نتيجة افتقاده لدور الأسرة الحقيقي.

 

• الخلافات بين الأم والأب داخل المنزل والتعرض إلى العنف الأسري يجعل الطفل يلجأ إلى التنمر بمن هم أضعف منه داخل المدرسة.

 

• غياب دور المعلم داخل المدرسة وعدم وضع حدود للتعامل مع طلابه، ما يجعل الطفل يفقد القدوة التي يجب أن تتمثل في المعلم الذي يفشل في حل المشكلات القائمة بين الطلاب ويؤدي إلى لجوء بعضهم إلى التنمر.

 

• وجود ألعاب إلكترونية تعتمد على العنف، ما يؤثر على شخصية الطفل وهذا يدفعه إلى التنمر.

 

 

طرق علاج التنمر:

 

  • التخلص من ظاهرة التنمر يأتي بزيادة الوازع الديني وتقويته لدى الأطفال منذ الصغر.
  • التواصل الجيد بين الآباء والأبناء، والحرص على تقديم النصائح اللازمة لكيفية تعامل الأطفال مع زملائهم سواء داخل المدرسة أو خارجها.
  • يجب على المعلمين داخل المدرسة اتخاذ إجراءات رادعة مع الطفل المتنمر على زملائه.
  • تعزيز الثقة بالنفس لدى الأطفال والتعرف على نقاط القوة والضعف والعمل على علاج نقاط الضعف.
  • تعليم الأطفال أنواعا من الرياضة التي تعزز ثقتهم بأنفسهم.
  • التحدث مع طفلك إن كان هناك من يتنمر عليه داخل المدرسة والعمل على وضع حلول مع الطفل.
  • عند تعرض الطفل للتنمر عليك باستشارة اختصاصي نفسي لمساعدة الطفل على الخروج من هذه الحالة.

 

نصائح:

1-عند تعرض الطفل إلى التنمر يجب التحدث معه بهدوء والتعرف على سبب التنمر وعدم إلقاء اللوم عليه.

 

2-عليك بالتأكد من أنك تصدق رواية طفلك في كل ما يقوله، ويجب أن تخبره أنك ستساعده للتخلص من هذه المشكلة.

 

3-الحديث مع المعلم بشأن الطفل الذي يتم ممارسة التنمر عليه داخل المدرسة للتعرف على الأسباب المؤدية إلى ذلك.

 

4-تعليم الأطفال كيفية التعامل مع الآخرين بدون التسبب لهم في إيذاء سواء كان لفظيا أو نفسيا أو بدنيا.

 

مقال عن التنمر المدرسي | 🌈تفاصيل المقال

شاهد أيضاً

عادل عبدالستار العيلة يكتب: القناع والظل

عدد المشاهدات = 742 هناك مسألة نفسية تحدث عنها عالم النفس الشهير (كارل يونج) وهى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.