الأربعاء , 19 يونيو 2024

كبسولات مهدئة “47”…(محدش هيتغير)…تكتبها رشا صيرة

= 2856

طب لما نرجع لحياتنا هنتغير ولا محدش هيتغير ؟ !
الإجابة الصادمة ! لا …محدش هيتغير !
بلاش تتوقع اننا كلنا هنتغير للأحسن ولا هنكون ملايكه بجناحات ودى مش نظرة تشاؤم بالعكس !
دى منتهى الواقعية …!
علشان تتغير لازم تقدر تستغنى عن حاجات جواك وتبدلها بحاجات تانية وتكون مقتنع ومسلم أنك بتعمل ده علشان تتغير وعلشان غيرك مستنى منك ده !
وده محتاج وقت وتطبيق على الواقع علشان تقدر تحكم على نفسك أنك هتقدر تنفذه فعلاً …
أحنا جوانا مجموعة من الثوابت بتتحكم فيها القيم والعادات والعقائد اللى طلعنا بيها من حياتنا وبنحافظ عليها …تغيير أى جزء من المجموعة لازم له وقت مش كلنا هيقدر يهزم الحاجات اللى جواه واللى وصلها علشان كان فاكر انها هتحققله سعادته…واعتبرها حق مكتسب وفيها راحته!
كل واحد هيطلع من النقطة اللى وقف عندها وهينتظر من غيره التغيير !
فلو كان بينك وبين حد مشكلة هتتوقع أنه يسامحك أو يعذرك أو يضحى علشانك ويقدر وضعك …
أما لو دورت على نفسك هتلاقى أنك مش هتقدر تعمل اللى أنت متوقعه منه …علشان عمرك ما هتتنازل عن اللى أنت عليه.. حتى لو كان مضايقه !
وهيفضل كل واحد يلوم غيره أنه ما أتغيرش … مع انه هو أصلا ما عرفش يتغير !

اللي مش هيتغير هو اللي احنا شايفينه دلوقت زي ما هو ماتغيرش…!

شاهد أيضاً

كبسولات مهدئة…(المسؤولية)…تكتبها رشا صيرة

عدد المشاهدات = 7140 هناك لحظة إدراك بسيطة بيشوف فيها كل واحد نفسه … لحظة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.