الإثنين , 30 يناير 2023

شاهندا البحراوي تكتب: الأفكار المغلوطة..!

= 1276

Shahenda El Bahrawy


الأغلبية مننا للأسف اتعود وتأقلم على معتقدات وأفكار كلها غلط، زي مثلا واحدة تكون مكملتش الأربعين واتكلم معاها انها تغير الروتين اليومى لحياتها تحاول انها تعيش فترة الخطوبة من جديد مع جوزها فيكون ردها بمنتهى التلقائية : احنا خلاص كبرنا وولادنا طولنا هو احنا هناخد زمنا وزمان غيرنا !

كم معتقد من المعتقدات اللى اتعودنا عليها ضيعت أجمل أوقات حياتنا ؟

خلينا نحط قاعدة عريضة، اعملى كل اللى نفسك فيه طالما فى حدود الشرع، ومش بتأذى حد اطلعى من السجن اللى سجنتى نفسك فيه تحت مسمى التقاليد والعادات اللى اتربينا عليها، وللأسف مشاكل كتير فى حياتنا كان السبب الرئيسى فيها هى معتقداتنا المغلوطة تحت مسمى انا اتعودت على كدا..!

 انا منكرش انى واحده من الناس بقى عندى فوبيا من اى شبشب اشوفه مقلوب ، اقوم اجرى عليه على طول واعدله حتى لو ماشية فى الشارع اسيب اى حاجة وراية واجرى علية على طول، مع انى عمرى ما سمعت عن اى آية قرأنية ولا حديث شريف بيفرض انك تعدلى الشبشب.. بس تعود والحمد لله مع الوقت بدأت اغير المعتقدات اللى سيطرت علينا وألغت عقلنا لمجرد ان اهلينا شايفين كدا..!

فكرونى زمان بقصة كنت بسمعها عن طفل اسمه جلال، كان رافض يأكل الفول فطلبت مامته من العصاية انها تضربة فالعصاية رفضت، مامته ساعتها ملقتش حل غير انها تروح للنار عشان تحرق العصاية، فالنار ساعتها رفضت، فكرت فى العدو الوحيد للنار وهو المية فالمية رفضت، ساعتها جرت على البقره عشان تشرب المية فالبقرة كمان رفضت، قالت الحل الوحيد هو الجزار وساعتها الجزار وافق انه يدبح البقرة، فلما عرفت البقرة جريت على المية، والمية جريت على النار، والنار جريت على العصاية، فالعصاية ضربت جلال وجلال اكل ساعتها الفول!

كلنا مكناش فاهمين ليه كل الدوشة دى، والأم ساعتها مفكرتش ان ممكن يكون الفول مؤلم لمعدة طفلها، وانه ممكن يكون بيتعب القولون، لكن كل اللى فكرت فيه انه مفيد وخلاص، ونسيت انه مفيد بس ميناسبش طفلها ، الأغلبية مننا زى أم جلال تفرض على ولادها حاجات كتيرة شيفاها صح هى ممكن تكون صح بس متناسبش ولادها، زي عريس مثلا الأم شايفة انه  كويس ومحترم ممكن يكون فعلا كدا، بس نسيت حاجة مهمة ان ممكن طباعة متناسبش طباع بنتها ولا يتناسب معها فكريا..!

وهكذا اتعودنا نعمل حاجات كتيرة دمرت وضيعت اجمل أوقاتنا، لمجرد اننا متعودناش على ثقافة اننا ينفع نقول لا لأى معتقد يتنافى مع شخصيتنا، خلينا نتعود نربى ولادنا على التفكير وقوة الشخصية، عشان ميطلعوش معقدين زينا، يقبلوا بأى حاجة فى أى وقت تحت أى ظروف من غير ما يحاولوا يفهموا دا غلط ولا صح..!

شاهد أيضاً

“بحُلوُ الكلام”…. قصيدة بقلم د. محمد محيي الدين أبو بيه

عدد المشاهدات = 1080 بحلو الكلام أهدي الأحبابا فقد شبعنا مُراً وصَابا عشنا ظلام باليالي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: