الخميس , 20 يونيو 2024

رفيدة المقدام تكتب: عشق الندي..!

= 2202

زاد الهوي في عينها فأصاب صرح الأضلعي
وبدونها تخلو الحياة كأنني باليتم زاد تبعثري
أتراها عشق أم فرات في عطاها نور تبصري
تدرين حقا كيف الغرام سجي لوجهك يرتجي
يا من رضاك رضاه ربي الحبيب خير معظمي
وجنانه في نادية خير النعيم عطاؤه جمل وهجتي
ولوعتي بصباها غابت تغيب بدمعة هل تذرفي
مطر الندي من كفها لحلاوة داوت جراح تأزمي
من لي سواها صحبة ذات السراج وروح الملهمي

شاهد أيضاً

“وماذا عن أحلامهم!؟” … بقلم: نبيلة حسن عبدالمقصود

عدد المشاهدات = 9803 كم سمعت من آبائي عن أؤلٰئك الذين تمنوا وعندما حققوا أحلامهم.. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.