السبت , 20 يوليو 2024

داليا جمال تكتب: مفاجأة الحكومة.. المنتظرة!

= 4022

بعد حالة من الترقب والانتظار… وتوقعات فلكيين .. ورؤية اقتصاديين..وتحليلات خبراء أرصاد وخبراء استراتيجيين، وكل من هب ودب، هو البنك المركزى هيرفع سعر الفايدة نقطة ولا نقطتين ولا تلاتة فى اجتماعه الأخير؟ اللى قال ثلاث نقاط واللى قال نقطتين.

ولكن.. البنك المركزى ثبت الفائدة على القروض والودائع، الأمر الذى سبب حالة من الصدمة لكل أصحاب الآراء والتحليلات والتوقعات، إلا أن ما تأكدت من ضرورة تدبره خلال الفترة القادمة، هو قرار حكومى حاسم ومفاجئ لضبط موازين السوق، فخلال أيام قليلة ينتهى عام ٢٠٢٣، ومع أول أيام العام الجديد ٢٠٢٤ يبدأ موسم حصاد قيمة شهادات الاستثمار والودائع ذات الفائدة العالية، التى ستضخ فى أيدى أصحابها مبالغ كبيرة.

وبالطبع فإن هذه الأموال لابد أن تجد منافذ أخرى أو شهادات جديدة بفوائد مغريه، لتحتويها، بدلا من تحول هذه السيولة النقدية العالية الى قنبلة متفجرة، ترفع أسعار الذهب والعملة والعقارات بقفزات غير مسبوقة، لأنه من الطبيعى أن يسارع أصحاب الودائع ممن سيجنون أرباح ودائعهم بسرعة ضخ هذه الأموال فى أوعية ادخارية تحفظ قيمة اموالهم.

وهنا لابد أن تتدخل الدولة بمفاجأة لجذب هذه الاموال السائلة، منعا لاشتعال الاسعار ، وهو ما أترقب حدوثه خلال الأيام القادمة التى تتطلب حكومة ذات تفكير اقتصادى محترف، فى مرحلة دقيقه جدا من عمر الوطن..

اتمنى أن تكون القرارات القادمة مفاجأة سارة للجميع..تحمى حياة البسطاء ومتطلباتهم اليومية، وتحقق لاصحاب الودائع مبتغاهم فى الحفاظ على حياة كريمة ولائقة، وتوزن الأمور وتعيد للسوق رشده واتزانه.

——————————
* مدير تحرير أخبار اليوم.

شاهد أيضاً

عزة الفشني تكتب: أسطورة كليات القمة وكليات القاع

عدد المشاهدات = 5110 أيقنت بعد ان نضجت وزادت خبراتى وتجاربى فى الحياة أن الحصول …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.