الخميس , 20 يونيو 2024

داليا جمال تكتب: مصر بتعمل… عظمة

= 3422

بعيدا عن أخبار كأس العالم، والملايين اللى بتروح فى لعب فى لعب، وبعيدا عن طلاق وجواز ثم طلاق ثم عودة المغنية العلانية لجوزها اللى مرمطها، وبعيد خالص عن المخدرات اللى ضبطوها مع ممثلة طلع عندها ٤٠ سنة وفقا لصورة جواز سفرها، بعيدا عن كل الهبد والهرى والهزل….هناك ما هو أهم!
انتبهوا أيها السادة… مصر بتصدر أنسولين وبتعمل عظمة!!

فى هدوء شديد وبدون ضجيج.. هناك من يعمل من أجل صحتى وصحتك، ولأمان أبناء هذا الوطن، عقول تخطط وأياد تنفذ، شركات صناعة أدوية مصرية تعكف ليل نهار على تطوير ذاتها لتحقيق حلم الاكتفاء الذاتى من الأدوية التى يحتاجها المصريون .

هناك شركة مصرية اسمها شركة “المهن الطبية لصناعة الأدوية” نجحت فى تحقيق الاكتفاء الذاتى من خراطيش الأنسولين التى تعالج مرضى السكر، بل وبدأت فى تصدير إنتاجها من هذا الدواء المهم لدول أفريقيا، وتخطط للتوسع فى صادراتها الدوائية لدول الشرق الأوسط كلها، وهناك شركة مصرية أخرى اسمها «سيديكو» لصناعة الأدوية تنفذ حاليا مشروعا عملاقا لإنتاج علاجات الأورام، لتحقيق اكتفاء ذاتى من هذه الأدوية وتوفيرها بأسعار أقل كثير من الدواء المستورد، وتصديرها للدول الأخرى، وهناك شركات دواء أخرى فى مصر تحاول وتسعى وتجتهد، لتوطين صناعة أدوية وعلاجات هامة كانت تصنع خارج مصر، حتى لا يقع المريض المصرى فريسة بين مخالب المرض من جهة واستغلال شركات تجارة الدواء الأجنبية التى لا يعنيها سوى تحقيق الربح، حتى ولو على حساب حياة المرضى!

شركات صناعة الدواء فى مصر يا سادة تستحق دعم واهتمام كل المصريين، بأنها أولاً وأخيرا شركات وطنية تسعى لتوفير علاج لشعب مصر وتحقيق اكتفاء ذاتى فى صناعة الدواء باعتباره أحد ركائز الأمن القومى المصرى، ولا يقل أهمية عن تحقيق الإكتفاء الذاتى فى الغذاء.

وياريت الدولة تخصص جائزة نقدية محترمة لأكثر شركة دواء مصرية تمكنت من توطين صناعة أكثر عدد من أصناف الأدوية المستوردة فى مصانعها، وتوفير الدواء بسعر مناسب للمريض المصرى، لأن كلمة برافووو للناجحين بتفرق كتير… حتى يواصلوا تحقيق كل العظمة والنجاح لمصر.

—————————-
* مدير تحرير أخبار اليوم.

شاهد أيضاً

داليا جمال تكتب: «الفقد» يطيح برؤساء شركات الكهرباء

عدد المشاهدات = 9802 شهدت الأيام الماضية حركة تغييرات سريعة وحاسمة فى شركات توزيع الكهرباء، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.