الإثنين , 30 يناير 2023

داليا جمال تكتب: مش ناقصينكم!

= 7545

بدعة جديدة وظاهرة مقيتة انتشرت فى الأشهر الأخيرة فى صورة فتاوى الخبراء الاقتصاديين وما هم بخبراء فى البليلة حتى!
خلاص بقى كل من هب ودب يطلع لك فى وشك بفيديو يقدم فيه افضل نصائح وطرق للحفاظ على قيمة أموالك واستثمارها !
وياترى هل الذهب افضل لك ام تخزين أموالك فى الدولار ولا تشترى عقار ولا شهادات استثمار ؟ وهاتك يا «هري» وكلام ساذج ونصائح اكثر سذاجة!

وكأن من يمتلك الأموال قاعد مش عارف يعمل إيه ومنتظر نصيحة حضراتهم! برغم ان أول ما تلحظه عليهم هو ضحالة خبراتهم شبه المعدومة، ومظهرهم الذى لا يدل على أي سابقة تعاملهم فى أى اموال أو استثمار ! يعنى يا دوب حيلتهم الستر !

لدرجة ان أحدهم بيطلع لنا بالبيجامة وهو قاعد على كنبة بلدى ينصحنا عن الدهب والدولار !! آه والله.
والغريب ان أشهر برامج التوك شو مصره على تعذيبنا باستضافتهم ليل نهار ليتحفونا بفتاويهم وكأن هذا هو الشغل الشاغل للمصريين !
وكأنهم لا يعلمون ان ٩٠٪ من الشعب المصرى ينفق دخله بالكامل على الأكل والشرب والتعليم ومش عارفين يعيشوا، ويادوب عايشين اليوم بيومه . والموظف لو عدى عليه الشهر بالعافية من غير سلف بيحمد ربنا.

والأغرب ان هذه الحملات الاعلامية قد ظهرت مع تفاقم الأزمة الاقتصادية العالمية وتوابعها فى مصر، وواكبت معاناة الشعب مع ارتفاع الاسعار المتتالى والمتسارع .. وبدلا من ان تظهر فيديوهات تنصح الأغلبية البسيطة من الشعب كيف تزود دخلها، وتنصح المواطن بالبحث عن عمل أو نشاط يرفع من دخله .. لأ .. انما يحدث العكس فتتم محاصرته بفيديوهات عن الاتجار فى العملة وتخزين الذهب واقتناء العقارات !! وفوق كل ده يطل علينا مذيع يسود عيشتنا ويطالبنا بالتقشف ويقول ان القادم سواد..وينهى حلقته بالتهام وليمة عشاء ملوكى مجانا من أفخم المطاعم، يا سلام ده اللى كان ناقص المواطن المصرى اليومين دول فعلا !!

وقد اكون انا من فهمت خطأ ان النصيحة لمحدودى الدخل، لأنه اذا كانت النصيحة لمن يمتلك اموالا وثروات فالناس دى فى الاصل شطار وبيعرفوا يجيبوا الفلوس منين وحتى لو كانوا وارثينها ولا لاقينها فى الشارع برضه هيعرفوا يتصرفوا فيها ويشتروا شهادات استثمار ويشتروا دهب ويعملوا كل حاجة .. ومش ناقصين نصيحة من « مفتى اقتصادى» بدرجة كحيت مايعرفش ينصح نفسه.

—————
* مدير تحرير أخبار اليوم.

شاهد أيضاً

حياة اليوم الواحد..!

عدد المشاهدات = 7554 ✍️ صفاء مكرم التقط شاب كتابا وقرأ فيه اثنتين وعشرين كلمة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: