الأربعاء , 14 أبريل 2021
الرئيسية / رسالتي / هكذا أُمِرْنا أن نفعل بعلمائنا

هكذا أُمِرْنا أن نفعل بعلمائنا

= 10161

عبد الله بن عباس رضي الله عنهما، مع جلالته وقرابته للنبي صلى الله عليه وسلم (إبن عمه)، يأخذ بركاب زيد بن ثابت رضي الله عنه، ويقول: “هكذا أُمِرْنا أن نفعل بعلمائنا”، فيقبَّل زيد يد ابن عباس، ويقول: “هكذا أُمِرنا أن نفعل بآل بيت نبينا”.

روي عن الإمام أبى حنيفة أنَّه قال: “ما مددت رجلي نحو دار أستاذي حمَّاد إجلالاً له، وكان بين داري وداره سبع سكك، وما صليت صلاةً منذ مات حمَّاد إلا استغفرت له مع والديَّ، وإنِّي لأستغفر لمن تعلَّمت منه أو علَّمني علمًا”.

وقال الإمام أبو يوسف تلميذ الإمام أبي حنيفة وصاحبه: “إنِّي لأدعو لأبي حنيفة قبل أبَوَيَّ”.

كان الإمام مالك يقول: “الليث بن سعد أفقه أهل الأرض، لولا أنَّ أصحابه ضيَّعوه” أي ضيَّعوا فقهه.

ورد عن الإمام الشافعي قوله: “كنت أتصفح الورقة بين يدي مالك برفق، لئلا يسمع وقعها”!!.

قال الربيع تلميذ الإمام الشافعي: “والله ما اجترأت أن أشرب الماء والشافعي ينظر”!!.

قال الإمام أحمد بن حنبل: “ما بتُّ منذ ثلاثين سنةً إلا وأنا أدعو للشافعي وأستغفر له”.

قال عبد الله بن أحمد بن حنبل: قلت لأبي: أي رجلٍ كان الشافعي؟ فإنِّي سمعتك تكثر من الدعاء له، فقال: “يا بني، كان الشافعي كالشمس للدنيا، والعافية للناس، فانظر هل لهذين من خَلَف، أو عنهما من عِوَض؟”.

قال الإمام يحيى بن معين: “والله ما تحت أديم السماء أفقه من أحمد بن حنبل، ليس له في شرقٍ ولا غربٍ مثل”.

قال الإمام الشافعي: “ما خلَّفت ببغداد أفقه ولا أورع ولا أعلم من أحمد”.

ومن ألطف ما يُروى ما ورد من أنَّ مجموعةً من أصحاب الإمام الشافعيِّ قالوا له: نراك تكثر التزاور مع الإمام أحمد، فقال:

قالوا يزورك أحمد وتزوره …… قلتُ الفضـائلُ لا تفارق مَنزِلَهْ
إنْ زارني فبفضلِهِ أو زرته فلفضلِهِ …… فالفضلُ في الحالَينِ لَهْ

قال الإمام أبي الخطاب محفوظ بن أحمد الكلوزاني شيخ الحنابلة: “إنَّ التعظيم للمشايخ حقٌّ ودين، إذا فرَّط فيه مفرِّطٌّ استُوفي منه”.

ورد عن الإمام ابن عساكر قوله: “لحوم العلماء مسمومة، وعادة الطعن بهم معلومة، ومن أطلق لسانه على العلماء بالثلبْ، بلاه الله قبل موته بموت القلبْ”.

شاهد أيضاً

فضل صلاة التراويح

عدد المشاهدات = 918  أجمعَ العُلماء على أنّ حُكم صلاة التراويح سُنّة عن النبيّ -صلّى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: