الأحد , 24 أكتوبر 2021
الرئيسية / أخباري / بعد تضارب أقوال الشهود .. هل سقط ميكروباص كوبري الساحل في النيل؟
البحث عن ضحايا الميكروباص في النيل دون جدوى حتى الآن

بعد تضارب أقوال الشهود .. هل سقط ميكروباص كوبري الساحل في النيل؟

= 2914

مازال حادث سقوط ميكروباص في نهر النيل من أعلى كوبري الساحل بمنطقة إمبابة، يشكل لغزا محيرا للجميع بعد مرور حوالى 24 ساعة على وقوع الحادث، ولا تزال جهود البحث عن الميكروباص الغارق جارية.

وقال شاهد عيان، إن الميكروباص كان قادما من إمبابة إلى عبد المنعم رياض وسقط في نهر النيل الساعة الرابعة عصر اليوم، مضيفا أن السبب وراء الحادث هو اختلال عجلة قيادة الميكروباص، ما أسفر عن اصطدامه بتوكتوك كان متوقفا بموقع الحادث، ثم سقط في النيل.

وذكر الشاهد أن قوات الأمن وشرطة المسطحات والدفاع المدني وسيارات الإسعاف تواصل جهود البحث عن الضحايا والميكروباص الغارق، مشيرًا إلى الاستعانة بكراكة عملاقة للبحث عن الميكروباص، وبعد الوصول إلى 100 متر لم يتم العثور على أي شيء إلى الآن.

فيما قال شاهد آخر، إن جزء من الحاجز الحديدي للكوبري سقط منذ منتصف ليلة أمس في حادث آخر، لافتا إلى أن عرض رصيف الكوبري لا يتجاوز 3 أمتار.

وسقطت سيارة مسرعة تقل عددا من الأشخاص، في نهر النيل أعلى كوبرى الساحل بمنطقة إمبابة، عصر اليوم، وتلقت عمليات المرور إخطارا من الخدمات الأمنية بسقوط سيارة مسرعة اخترقت سور كوبري الساحل لتسقط غارقة في مياه النيل.

وعلى الفور انتقلت أجهزة الأمن، ويكثف رجال شرطة المسطحات والإنقاذ النهري من جهودهم لسرعة انتشال الأشخاص الموجودين داخل السيارة ورفعها من مياه النيل، وجار اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة.

وتبين من التحريات الأولية أن السرعة الزائدة وراء سقوط الميكروباص في النيل بعد اختراقها الحاجز الحديدي.

مسئول بالجيزة: 10 لنشات تبحث عن الميكروباص الغارق في النيل

أكد محمود فوزي، السكرتير المساعد لمحافظ الجيزة، على تواجده بموقع الحادث أسفل كوبري الساحل، ومعه فريق كبير من رجال الانقاذ، مشيرا إلى الدفع بأحدث الوسائل النهرية للبحث عن سقوط الميكروباص.

وأضاف فوزي، لـ”الشروق” أنه تم الدفع بـ 10 لنشات بقلب نهر النيل للبحث عن الميكروباص، مشيرا إلى أن رجال المسطحات المائية يكثقون من جهودهم لانتشال أى ضحايا من الحادث.

ولفت إلى تواجد غفيران بالحديقة المتواجدة بالقرب من موقع الحادث، قائلا: “هما بيقولوا مفيش حاجة وقعت ولكن السور الحديدي للكبري مخترق”.

وأكد استمرار أعمال البحث حتى الآن دون انتشال شيء من الماء.

وسقطت سيارة ميكروباص، عصر اليوم، تقل عددا من الركاب، في نهر النيل أعلى كوبرى الساحل بمنطقة إمبابة.

وتلقت إدارة مرور الجيزة إخطارا بسقوط سيارة مسرعة اخترقت سور كوبرى الساحل لتسقط غارقة فى مياه النيل.

وعلى الفور انتقلت أجهزة الأمن، وكثفت رجال شرطة المسطحات والإنقاذ النهري من جهودهم لسرعة انتشال الأشخاص الموجودين داخل السيارة ورفع السيارة من مياه النيل، وجاري اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة.

عمرو أديب عن غرق الميكروباص: حاجة غامضة جدا ولغز

أعرب الإعلامي عمرو أديب عن تعجبه من حادث سقوط سيارة ميكروباص من أعلى كوبري الساحل بإمبابة، لافتًا إلى أن الميكروباص لم يطفو حتى الآن، فضلًا عن أن الجثث لم تظهر حتى اللحظة.

وقال خلال تقديمه لبرنامج «الحكاية»، المذاع عبر فضائية «MBC مصر»، مساء الأحد، إن شهود عيان في المكان أفادوا بعدم سقوط الميكروباص، منوهًا إلى أن السور الحديدي الموجود أمام موقع الحادث مكسور.

وأضاف: «لا أحد يفهم ما حدث هل سقط الميكروباص أم لا وحقيقة وجود ضحايا، كل الأجهزة والغواصين والغطاسين يبحثون عن الميكروباص، الحادث غريب لكن التحريات الأولية أفادت بأن السرعة العالية أدت إلى السقوط».

وتساءل عن سؤال أهالي المفقودين بحادث الميكروباص عن ذويهم بعد مرور 7 ساعات، معقبًا: «حاجة غامضة جدًا ولغز، الأهالي لم يسألوا بعد مرور 7 ساعات، ومن المفترض أن الكوبري عليه كاميرات وأجهزة الأمن رصدت الحادث».

ويكثف رجال الإنقاذ النهري جهودهم للبحث عن ضحايا حادث سقوط سيارة ميكروباص من أعلى كوبري الساحل بإمبابة، وكشفت التحريات الأولية أن قائد السيارة الميكروباص كان يقود بسرعة زائدة ما تسبب في اختلال عجلة القيادة بيده وانقلبت من أعلى الكوبري أثناء توجهه من منطقة إمبابة بالجيزة وصولا إلى القاهرة اتجاه التحرير.

شاهد أيضاً

بركان لا بالما.. خبير جيولوجي يكشف موعد وصول غازات البركان النادر إلى الإسكندرية

عدد المشاهدات = 3041 تحدث الدكتور عباس شراقي أستاذ الجيولوجيا والموارد المائية في جامعة القاهرة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: