الثلاثاء , 3 أغسطس 2021
الرئيسية / خواطري / مصابيح: أشياءٍ لا تستحق الإضاءة!

مصابيح: أشياءٍ لا تستحق الإضاءة!

= 3220

سنضيئ مصباح اليوم على أشياءٍ لا تستحق الإضاءة ولكننا إذا تركناها هكذا ستغرقنا فى ظلام الإسفاف والانحلال إلى الأبد ألا وهى (المهرجانات) وما ينشق عنها.

فنرى فى هذه الأيام كلماتٍ مدججة بالتسيب الخلقى والدينى تحلق فى سماء أيامنا دون رقيب تسير معنا فى الشوارع، وتركب معنا فى وسائل المواصلات، و تتواجد معنا فى أفراحنا رغم كل ما تحتويه من تحرش لفظى وخدش للحياء والأخلاقيات العامة والعجيب فى الأمر أن هذة التفاهات لا يقتصر سماعها على الصدفة.

بل أن هناك من يذهب لمواقع التواصل الاجتماعى ويخسر أمواله على الانترنت من أجل سماع تلك الكلمات المشوهة والملتفة برداء التدنى والانحطاط مما يؤدى إلى شهرة أصحابها و زيادة ثرواتهم دون أن يذق واحد منهم مر التعلم وسهر الليل الذى يعانيه المتعلم ليعيش حياته أقصى طموحاته بها أن يحصل على راتب خمسة آلاف من الجنيهات.

فهذا المتعلم يقسو عليه زحام المواصلات وهذا الصغير الجاهل يركب سيارة ثمنها ثلاثة ملايين جنيه فيا للعجب!

فلابد أن نرتقى بأذننا لانك إذا أردت التعرف على ثقافة أمة أنظر إلى موسيقتها وما أقبح موسيقى أمتنا الآن فأرتقوا بأنفسكم وذويكم حتى ترتقى أمتكم.

شاهد أيضاً

مصابيح: التعصب الأعمى…!

عدد المشاهدات = 1758 يكتبها: فارس ناصر سادت فى مجتمعنا عادة ظلت ومازالت تنخر فى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: