الأحد , 20 يونيو 2021
الرئيسية / خواطري / حديث المساء: مفيش حاجة اسمها عفاريت!

حديث المساء: مفيش حاجة اسمها عفاريت!

= 687

حدث بالفعل…. مفيش حاجة اسمها عفاريت…كنت فى الثانوية العامة أنام بالنهار واسهر بالليل وليل الشتاء يكون مظلما وباردا ومخيفا.. وكان صديقى فى هذا الليل دائما هو الراديو.. أقلب محطاته ويدندن بجانبى..وكنت اعشق برنامج “أغرب القضايا” لما له من رهبة وموسيقى مرعبة…

وفى ذات ليلة.. وانا وحدى فى الغرفة.. واسمع هذا البرنامج سمعت صوت خبط شديد فى الغرفة الأخرى…ارتعبت وانتظرت حتى ينصرف ولكنى وجدت الصوت يزيد ويزيد..ووجدتنى اتصبب عرقا من الخوف ماذا افعل؟

وصل الخبط باب غرفتى! انزويت على السرير مرجوفا وغطيت نفسى بالبطانية إلا عيناى…وهنا كانت المصيبة…وجدت كنكة الشاى تسير وحدها فى الغرفة وتتخبط فى الحوائط!

نظرت مرة أخرى وجدت ان الكنكة لبسها قط فى رأسة ثم فهمت اننا كنا نغلى اللبن فى الكنكة وجاء القط يلعق ما تبقى فأدخل رأسه ولم يتمكن من الخروج!

فحدث ماحدث ليرعبنى أنا!

أحضرت فوطة وألقيتها عليه وأخرجته برفق….ياراااااجل أعمل فيك ايه…….؟!

طاب مساؤكم.

شاهد أيضاً

مصابيح: أشياءٍ لا تستحق الإضاءة!

عدد المشاهدات = 521 سنضيئ مصباح اليوم على أشياءٍ لا تستحق الإضاءة ولكننا إذا تركناها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: