الثلاثاء , 3 أغسطس 2021
الرئيسية / نفسي / كبسولات مهدئة…(رصيد الحب)…تكتبها رشا صيرة

كبسولات مهدئة…(رصيد الحب)…تكتبها رشا صيرة

= 4514

كان لك رصيد عندي..!
جملة بنسمعها في آخر حوار بين اتنين لما بيختلفوا ، بنحس فيها ان العلاقة بقى شكلها مادي …يعني أحبك علي قد حبك …أسامحك علي قد تسامحك ….أضحي علي قد ما تضحي …
لما بنقرر نتعامل كده بنعمل اللي بنحس بيه علي أساس شخصيتنا ورقي أخلاقنا وواجبنا تجاه الشخص اللي بنتعامل معاه، وأهم حاجة ان اللي بنعمله ده يكون بيرضينا وبيريحنا وبيسعدنا، وعوامل الرضا دي هي اللي بتوصل للآخر وبتفهمه لوحدها هو ايه عندنا!
….بس ممكن تفضل تدي وتضحي وتنسي وتسامح وغيرك يستغل ده ويقولك أصلي ليا رصيد عندك !
فتقف وتدور جوه نفسك وتراجع حساباتك تلاقي لك عندهم أرصدة لسه ما تسددتش ، ده لأنك عمرك ما طالبت بيها ولا حتي فكرت تحسب انت ليك عندهم ايه ؟
فترجع للجملة ….كان لك رصيد عندي !
وتفكر فيها من زوايا تانية…
ان العمر كله تحويشة من حب ومشاعر واحساس وغضب وتسامح وكره وحزن وفرح وألم وخيانة وأخلاص وصدق وكذب وراحة وأطمئنان ….
يعني كل حاجة بتنقص من حاجة او بتزودها
،و ناس بتنقص من الرصيد وناس بتزوده
ممكن يزود في الحلو او ينقص في الوحش!
الخوف لما نحس أن الرصيد بدأ ينقص وأنك مش قادر تزوده ، لانه بينقص من طاقتك وقدرتك علي التحمل !
ربنا بيدينا طاقة التحمل علشان نعرف
نشحن الرصيد مرة تانية….
وما نفكرش نستلف حب من قلوب اللى حوالينا لأنهم ممكن يكون رصيد الحب عندهم كمان خلص!

“لا تفرط في قلب أحبك لأن القلوب أفلست وأصبح من الصعب أن تجد قلبا يمنحك الحب أو السعادة..
قليلة تلك القلوب التي تعطي بلا مقابل.”
فاروق_جويدة

شاهد أيضاً

أسرار النفس…(وفضلت أكابر!)…تكتبها رشا صيرة

عدد المشاهدات = 3525  أوقات بنغلط واحنا عارفين الصح! وبنبقى عارفين الحقيقة ومع ذلك بننكرها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: