الأربعاء , 29 سبتمبر 2021
الرئيسية / نفسي / كبسولات مهدئة…(أخطاء الحياة)…تكتبها رشا صيرة

كبسولات مهدئة…(أخطاء الحياة)…تكتبها رشا صيرة

= 10358

 

أى إنسان معرض للوقوع فى الخطأ من وقت للتانى ،فى منها بيعدى من غير أضرار ومنها بيفضل كأنه ورم خبيث فى الجسم لابد من أستصاله ؛ما ينفعش معاه الأعتذارات ولا التبريرات …لان خلاص لا جدوى من المسكنات !
كتير مننا بيفضل يلوم حظه ويخلق لنفسه أعذار عن كل خطأ أرتكبه ويلتمس لنفسه العذر ؛
ودى طريقه من طرق الهروب بيخلق فيها الإنسان حلول وهمية لنفسه بإنه يسكت عن الخطأ والأمور هتتحل مع الوقت !
بيعلن فيها مسؤوليته عن إيجاد حلول للمشكلة؛ ولكن حلول بتكون بمحاولة أنه يرضى المتضررين من المشكلة بأسباب غير منطقية كلها تبريرات؛ بيستخدم فيها طرف منهم ليكون كبش فدا وده بيكون ضحية أخطائه ؛ بيجبره انه يتحمل غلط مالوش ذنب فيه ! وده لعدم تحمله مسؤولية أعترافه بالخطأ وفشله فى المشكلة وده بسبب انه معتمد على رؤيته لنفسه وانه ما يطلعش من المشكلة خسران؛؛ لان مصلحته الشخصية واهوائه هى الأساس وده خلى المعركة بتنحصر فى ميدان نفسه فهو لن يكون الخاسر مهما كانت الأسباب !
مفيش حد فينا أتخلق مثالى وكلنا بنغلط والشاطر هو اللى بيتعلم كل يوم من الناس والأشياء …ومش بيخجل من أخطائه وبيعترف بيها …والأعتراف هو السلاح اللى هستخدمه فى معركتك قدام اى حد يستغل غلطك علشان يهدمك …
غلطنا بيألم ضحايا تانية معانا وبيحبسهم جوه معركة الخطأ !
من منا بلا خطيئة؛؛؛ جمعينا بشر ولسنا ملائكة …
ولكن هناك أخطاء يتحمل عقوبتها معنا بشر لا ذنب لهم غير أنهم كانوا مسالمين !
منهم على قدر من تحمل الألم ومنهم لا !!
رفقاً بهم ….فالحب وحده أحياناً لايكفى لعلاج الألم !

” إن أخطاء الحياة لا ينبغى ان تصحح على حساب الأبرياء الذين لم يرتكبوها !”.
عبدالوهاب مطاوع.

شاهد أيضاً

أسرار النفس…(مودة ورحمة)…تكتبها رشا صيرة

عدد المشاهدات = 2640  (هُوَ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَجَعَلَ مِنْهَا زَوْجَهَا لِيَسْكُنَ إِلَيْهَا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: