الأربعاء , 19 يناير 2022
الرئيسية / ملعبي / مصير الدوري “حائر” بين اتحاد الكرة والأندية ووزارة الشباب
الدوري المصري

مصير الدوري “حائر” بين اتحاد الكرة والأندية ووزارة الشباب

= 5647

مازالت عودة النشاط الكروي في مصر مثار جدل كبير، حيث قال الدكتور جمال محمد على نائب رئيس اتحاد الكرة، أن اللجنة الخماسية سترد على خطاب الكاف يوم 5 مايو الجاري، بشأن تحديد مصير الدورى بأن الموقف فى يد الجهات المعنية فى الدولة، وأن اتحاد الكرة ينتظر قرار الدولة المصرية لحسم مصير الدورى العام هذا الموسم.

وتابع محمد علي، إنه ربما أيضا يتم تأجيل الرد لوقت لاحق، لحين وضوح الرؤية من جانب الدولة المصرية بشأن الدورى العام ومصيره بالإستكمال أو الإلغاء.

من جانبه، أكد الإعلامي إبراهيم فايق أن صراع الأندية علي عودة الدوري أو إلغاءه في الموسم الحالي بسبب فيروس كورونا، يعتبر صراع وهمي لأن اتحاد الكرة والأندية ليسوا أصحاب القرار.

وقال إبراهيم فايق في برنامج جمهور التالتة: ان الأندية التي ترغب في الغاء الدوري تنقسم لفئتين، الأولي تعاني من شبح الهبوط وترغب في الإلغاء للهروب من الهبوط، والفئة الثانية أندية ترغب في إلغاء الدوري لعدم سداد باقي مستحقات لاعبيها.

وكانت اللجنة الخماسية المكلفة بإدارة الاتحاد المصري لكرة القدم، التقت أمس مع الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، حيث عرضت علي الوزير خطة الاتحاد في حالة استئناف النشاط الرياضي.

ونشرت الصفحة الرسمية لاتحاد الكرة بيانا رسميا جاء فيه، :” أكد عمرو الجنايني وأعضاء اللجنة خلال الاجتماع مع وزير الرياضة، على استعداد وجاهزية الاتحاد المصري لكرة القدم حال صدور قرار الدولة بعودة النشاط في أي وقت”.

ومن جانبه شدد الدكتور أشرف صبحي على ان عودة النشاط الرياضي ستقرره الحكومة المصرية وفقا للمعطيات الراهنة وفى ضوء المستجدات الخاصة بالإجراءات الاحترازية لمواجهة انتشار فيروس كورونا.

وأوضح ان معطيات الواقع الحالي تشير استمرار صعوبة عودة النشاط خلال الوقت الحالي ، كما أثنى على جهود اللجنة الخماسية في إعداد رؤية فنية كاملة حال استئناف الدوري، مؤكدا على التنسيق الكامل بين الوزارة والاتحاد في هذا الشأن.

شاهد أيضاً

سيناريوهات التأهل فى مجموعة الجزائر….من الأقرب لمواجهة مصر؟

عدد المشاهدات = 2414 يترقب عشاق الكرة العربية والأفريقية مواجهات الجولة الثالثة والأخيرة ببطولة كأس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: