الثلاثاء , 1 ديسمبر 2020
الرئيسية / خواطري / محمد عبدالحكيم يكتب: الإرشاد الأسري

محمد عبدالحكيم يكتب: الإرشاد الأسري

= 3602

اليوم نعاني كثيرا من ضغوط الحياة، وهذا للأسف له أثر كبير على الحياة الأسرية والمجتمعية، فنجد الخلافات تزداد، وحالات الانفصال النفسي والمادي تزداد، مما يشكل خطرا كبيرا على الاسرة، والتى هى أساس المجتمع.

فهؤلاء الأشخاص هم من يقوم على أكتافهم البلد، وأهم صفاتهم وانجازاتهم أن يكونوا أسوياء، ومن أجلهم يجب نشر الوعي الثقافي، وكيفية معالجة المشاكل، والتعامل معها، واللجوء للمختصين، للمساعدة في ان يتخطى المجتمع هذه الآفة التى تدمر أجيال لا علاقه لها بأي ثقافة إلا من خلال النت.

فهم لا يقرأون كتابا، ولايسمعون لعالم، أو مختص للارتقاء بمستواهم الفكري، وتغذية أرواحهم المنهكة من التعلق بكل ما هو مادي.

الرسالة التي أريد توجيهها هنا أن ننشر الوعي ونسعى إلى تغذية الأرواح بكل ما هو جميل وراق حتى نرى مجتمعنا فى أفضل حال.

شاهد أيضاً

حديث المساء: ذكرى الجرح القديم!

عدد المشاهدات = 1984 يكتبه: عبد الناصر عبد العزيز بعد أن تقطع شوطا من حياتك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: