الجمعة , 18 سبتمبر 2020
الرئيسية / أسرتي / عادل عبدالستار يكتب: لا تجعلى الأوانى أكثر بريقاً منك !

عادل عبدالستار يكتب: لا تجعلى الأوانى أكثر بريقاً منك !

= 3806

تتعجب كثيراً حين تدخل بيتا فتجده نظيفا للغاية ومرتب وكل شئ فيه له بريق ، وفى الوقت نفسه تجد الزوج يشكو من عدم إهتمام زوجته بمظهرها وملابسها حتى داخل بيتها ، ومن هنا جاءت فكرة المقال وعنوانه … واقول :

أن هناك من الزوجات من تنسى فى وسط إنشغالها فى بيتها وابنائها تنسى نفسها هى ، تنسى إنها انثى ، تنسى أن لها زوجا مها كان مُقدر ما تقوم به فى بيتها الا إنه فى الاخير زوج ورجل يريد او يُمنى نفسه بأن يجد زوجته مهتمه بنفسها وملبسها وأناقتها بنفس القدر التى تهتم به فى نظافة بيتها بل واوانى مطبخها.

لذلك رسالتنا للزوجة … إننا نقدر يا سيدتى ما تقومين به ولكن نرجو منك أن تعملى شيئا من التوازن بين الامور وبعضها ، فلا مانع ابداً أن تهتمى ببيتك ومطبخك ولكن خذى من وقتك نصف ساعة فقط قفى أمام المرآة وتزينى ، وغيرى ملابسك ، والبسى ما يناسب مرحلة ما بعد المطبخ ونظافة البيت ( نحن هنا لا ندعو للمبالغة فى اى شئ ولكن ندعو فقط الى التوازن بين الامور ) فنحن لا نطلب منك أن تذهبى الى الكوافير بعد ما تقومى بترتيب بيتك ومطبخك ولكن على الاقل لا تنسى إنك إنثى .. افعلى هذا من أجل نفسك أولاً فى المقام الاول.

أيها السادة … ما اقوله الآن ليس مبالغة .. لانه ربما يقول قائل الان وهل معقول أن هناك سيدة لا تعرف هذا الامر؟!! وهل هناك زوجة بالفعل بعد الانتهاء من مطبخها وترتيب بيتها لا تذهب الى المرآة او تقوم بتغير ملابسها ؟!! هذه مبالغة منك يا عادل … والاجابة ( نعم ) هناك للاسف تلك النماذج لدرجة أن إحدى السيدات قالت إنها حين ذهبت لصديقتها رأت كل شئ فى البيت نظيفا للغاية إلا أن عيونها دمعت من تأثير رائحة صديقتها صاحبة البيت !!! فكيف حال زوجها إذنً ؟!

سيدة أخرى حين سُئلت عن آخر مرة عملت شعرها قالت .. أنا لا اصنع فى شعرى غير ( الكحكة ) تقصد بالكحكه لف شعرها من الخلف بشكل دائم !!!

أيتها الزوجة الفاضلة … أعلم ما يدور داخلك الان .. يعنى أنا هاقطع نفسى يا عادل .. مش كفاية إنى مش بقعد طول النهار ، نظافه فى البيت والمطبخ غير شغلى الصبح كمان ، أنا برضو لحم ودم ، وهو كمان لازم يقدر دا ويقدر تعبى ، هو انا بعمل كل دا لمين ما دا فى بيته و لأولاده … وبعدين يا عادل ما انت عارف الظروف ويادوب المرتب بيكفى لآخر الشهر بالعافية.

سيدتى.. أعلم كل هذا ، ولكنك فعلت كمن إجتهدت فى الطهى ولكن لم تضع ملحا للطعام .. النتيجة .. أن لا أحد سوف يأكل طعامها !!

ما اريده منك سيدتى بسيطا وهو الا تنسى نفسك أنت وسط كل هذا ، تذكرى أنك أنثى ، تذكرى أن لك حق على نفسك حتى قبل حق زوجك عليك ، اريد منك فقط بعد أن تنتهى أن تغيرى ملابسك ، وأن تضعى بعض العطور ( الرخيصة حتى ) أن تضعى بعض المساحيق البسيطة على وجهك لتزيدك بريق ، أعرف سيدات تجعل من نفسها (هانم حقيقية) ولا يكلفها الامر سوى 30 جنيهاً فقط ( لولا إنه لا يليق كنت اخبرتك كيف تفعل هذا بـ 30 جنية فقط ) أنا لا اطلب منك المبالغه فى شئ … كل ما أطلبه أن تضعى الامر فى مركز إهتمامك . أريدك أن تتذكرى دائماً إنك أنثى . وان لا تجعلى الاوانى اكثر بريقاً منك .

حفظ الله بيوتنا … حفظ الله مصر .. أرضاً وشعباً وجيشاً وأزهراً.
———
* ممرض بالطب النفسي.

شاهد أيضاً

شكوى الزوجات في عصر الانترنت: زوجي متعدد العلاقات!

عدد المشاهدات = 3880 في عصر الانترنت….تزداد شكوى الزوجات: زوجي متعدد العلاقات ، فى كل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: