الأربعاء , 8 يوليو 2020
الرئيسية / ثقافتي / رفوف: القوة العربية المشتركة وملف إيران أبرز قضايا “سنوات الغليان 2011-2017”
غلاف الكتاب

رفوف: القوة العربية المشتركة وملف إيران أبرز قضايا “سنوات الغليان 2011-2017”

= 542

كتبت: د. نسرين مصطفى

جذبني في الكتاب اسمه واسم مؤلفه، فالكتاب “قضايا عربية وإقليمية سنوات الغليان 2011-2017″، أما مؤلفة فهو الدكتور السيد أمين شلبي، أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة، وصاحب تاريخ في العمل الدبلوماسي منذ عام 1961، فله خلفية دبلوماسية كبيرة كما ان له انتاج غزير في مجال السياسة الدولية ورؤيه للاوضاع السياسية والتاريخية، فالكتاب زاخر برؤية تحليلية لاهم القضايا والتحديات التي واجهها ويواجهها العرب عامة ومصر خاصة.

الكتاب يعد عرضا لتطورات المنطقة منذ الأنتفاضات التي بشرت بالربيع العربي، وحتى تحولها إلى نقمة أصابت الأمه العربية، وعبر عن ما شهدته المنطقة العربية التي هب عليها “الشتاء العاصف” حسب وصفة إلى حرب أهلية فككت الامة والمجتمعات العربية، وهو وصف حقيقي فبعد أن كانت النظم العربية حاكمة وفاسدة أصبحت لا نظم ولا دولة بالأساس، فأصبح المناخ العربي ملبد بالمشاحنات والتقاتل بين الأشقاء.

ورغم أن النظم الحاكمة كانت تحاول نشر فكر الحرية والمعرفة وتحسين وضع المرأة إلا أن الطبيعة التسلطية لنظام الحكم، جعلت ما يتم الاعلان عنه للاصلاح مجرد اصلاحات كرتونية لا قيمة لها، أما الثورة الحقيقية التي حققها الربيع العربي فهي ثورة الاتصالات والمعلومات وتطبيق نظريات الحشد على أرض الواقع، وفي الجانب المظلم وقفت الشعوب لا تعرف وجهتها بعد أسقاط نظمها الدكتاتورية.

أبرز ما يلفت النظر تحديد معايير سبعة رئيسية لنجاح الربيع العربي، وهو النمو الاقتصادي والمساواة السياسية والتعليمية واصلاح قطاع الامن، والعدالة الاجتماعية، واللامركزية، وتطور القوى الإقليمية نحو الديمقراطية، وازدهار سياسات التعددية، أما التحديات إلتي ستواجة العرب بناء على دراسة أوروبية، أهمها بطالة الشباب، والمشاركة في الحياة السياسية، والتهديدات الارهابية وأن تلك التحديات في تزايد حتى 2025، وهي إشارات تجعلنا نتأمل في ما تم تحقيقية على المستوى المصري والعربي حتى الآن.

أهم القضايا التي ناقشها الكتاب “القوة العربية المشتركة”، والتي وصفها الرئيس عبد الفتاح السيسي بأنها أداة مهمة من أدوات التعامل العربي اللازمة للدفاع عن قضايا الامة”، وهو وصف يعبر عن خطورة الموقف خاصة في ظل تهديد الجماعات الإرهابية للأمة، والذي يهدف إلى أعادة الاعتبار لفكرة الأمن القومي العربي وتحديثها ونقلها إلى المستوى العملياتي، والمعوقات لهذا المشروع الايدولوجي هى عدم أجماع العرب على مفهوم الإرهاب كأحد أهداف إنشاء قوة عربية مشتركة، والتباين في الموقف السياسي والعسكري للدول العربية تجاة الموقف من الازمة السورية والليبية.

عبر الكاتب عن استراتيجية الرئيس عبد الفتاح السيسي تجاه التحولات في السياسة الخارجية، وذكاء القيادة فىي تجاوز الغيوم مع الولايات المتحدة، إلا أنها مازالت تواجة الآلة الاعلامية للولايات المتحدة والغرب التي تعمل على إزكاء الصورة السلبية عن الأوضاع في مصر.

وثاني القضايا التي تواجة الأمة “الاتفاق النووي الإيراني” 5+1 والتي توصل خلالها إلى أن تفتح آفاق للتعاون بين إيران و الولايات المتحدة، ومن ثم محاولات إيران للتعاون مع دول الخليج العربي متناسين خلافات الماضي، ولعل الفصل الاخير والذى يتناول دور القوى الأجنبية في أزمات العالم العربي يحتاج إلى دراسة وتمعن لدور الناتو وروسيا في سوريا وليبيا واليمن، والابعاد الاقليمية والدولية لازمة الدول العربية.

شاهد أيضاً

رفوف: “كتابيه”.. حقائق ووثائق أهم مراحل الدبلوماسية المصرية

عدد المشاهدات = 1882    تكتبها: د. نسرين مصطفى ———————————————————————————— “ما اشبة الليلة بالبارحة”، ذكرتني …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: