الثلاثاء , 25 يونيو 2019
الرئيسية / رسالتي / خياران في الحياة ..الانتصار أو …؟

خياران في الحياة ..الانتصار أو …؟

= 3695

يروى أن امبراطور ياباني يتمتع بالحنكة و الذكاء، كان يمتلك موصفات المحارب العظيم، وفي يوم قرر خوض معركة ضد الاعداء بجيش مؤلف من عشرة من الجنود فقط وايمان راسخ وقوي بأنه

سوف ينتصر.. رغم الشك الذي يساور قلوب جنوده.

و في طريقه الى ارض المعركة، عرج المحارب المغوار على مزار “معبد الشنتو” الشهير، فتوجه الى رجاله العشرة و قال: “سوف ادخل المعبد و اصلي هناك وبعدها ساعود لكم سارمي قطعة

النقود اذا ظهرت صورة الرؤوس فسوف ننتصر و اذا ظهرت الذيول سوف نخسر”.

دخل الامبراطور المعبد وصلى بصمت، ثم عاد الى رجاله، والقى قطعة النقود وظهر وجه المنقوش عليه الرؤوس، فانفرجت اسارير الجنود ، واسبتشروا بالنصر في المعركة، و بالفعل حققوا النصر

وبسهولة كبيرة. و كان الامبراطور يستخدم هذه الحيلة قبل كل معركة يخوضها و ينتصر مهما بلغ عدد الجيش.

تقدم العمر بالإمبراطور، ولأن النهاية نهاية فمات الإمبراطور، وجاء خليفته ليحمل نفس القطعة النقدية لينصدم كثيراً…فالقطعة بوجهيها صورة…..فتح وصية الإمبراطور ليجده قد كتب له:
“لا تقتنع أبداً أنك تنهزم ، فلديك خياران الأول هو أن تنتصر أما الثاني فهو أيضاً أن تنتصر”!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: