السبت , 25 يناير 2020
الرئيسية / خواطري / فاطمة محمد تكتب: أجمل الأقدار

فاطمة محمد تكتب: أجمل الأقدار

= 536

كنت انت اجمل قدر كتب لي، من دونهم انت الأفضل دائما، و كأنك بعثت لي حتى تهون عليْ مرارة الايام ووحشتها
يوميا يأتيني طيفك في المنام، ينبئني بأنك دائما ما ستكون بجوراي وان الله ألف بين قلوبنا من بين الخلق جميعا
انت الصديق الذي كنت أرجوه من الحياة وقد بعثك الله لي
حتى وان كان ما بيننا اكثر من مجرد صداقة
فيكفيني كوننا سويا.. نفرح معا ونحزن معا حتى وان كانت الأماكن تُفرق بيننا فقلوبنا متصلة دائما، كإتصال المد والجذر بحركة القمر
مميزاتك الكل يهواها ويحبها ولكن عيوبك انا فقط من اتقبلها
من غيري سيتقبلها على سبيل المثال؟
حتى وان اختلفت شخصياتنا وتبدلت طباعنا فذاك ليس بعائق
بل كل ٌمنا يُكمل الآخر
اتذكر إحدى مرات غزلك لي قائلاً “عيناكي كمحيط من الحنان انا السباح الماهر أغرق فيها وانا في غاية فرحي…عيناكي غاية في الجمال سبحان المبدع.”
المواقف التي بيننا تثبت مدى أصالتك
ما كانت مجرد أيام و لا ليالي ولا قهوة قد احتسيناها قبل ذلك سويا
كان حديثا نتسامر فيه…كانت ذكريات نتركها…كان عالما لنا نصنعه لكي نحيَا فيه
كنت انت الرفيق
كنت أجمل شئ في كل شئ
وستظل..

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: