الأربعاء , 23 أكتوبر 2019
الرئيسية / بقلمي / هبه حسين تكتب: السيجارة القاتلة

هبه حسين تكتب: السيجارة القاتلة

= 198

تواجه الولايات المتحدة حاليا كارثة صحية بسبب انتشارالسيجارة الالكترونية والتى أدت لوفاة 17 شخصا حتى الآن واصابة المئات بأمراض صدرية شديدة فى أكثر من 36 ولاية. هذا الوباء كما صنفته المراكز الأمريكية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها دفعها للتوصية بمنع استخدام أى منتجات للسيجارة الالكترونية.

وللأسف بدأت هذه السيجارة تنتشر أيضا فى بلادنا بزعم أنها بديل آمن للتدخين ويساعد على الاقلاع عنه، ولكن أحدث الأبحاث العلمية تحذر منها. فقد أكدت دراسة بجامعة برمنجهام البريطانية أن السوائل المحتوية على النيكوتين والمستخدمة فى السجائر الالكترونية تصبح أكثر سمية عند تبخرها، وتؤثر سلبا على قدرة الجهاز المناعى لتنظيف الرئة ومنع تراكم المواد الكيميائية بها.

وأظهرت دراسة بجامعة نيويورك أن تعريض الفئران لدخان السيجارة الالكترونية تسبب فى تلف الحمض النووى فى الرئتين والمثانة والقلب ليزيد احتمال اصابتهم بأمراض القلب والسرطان. وقد تبين أن خلايا الرئتين والمثانة فى البشر الذين تعرضوا لهذا الدخان لعشر سنوات أصيبت بنفس التلف.

وأشار تحقيق علمى نشرته مؤخرا مجلة”ساينس نيوز”أن كميات كبيرة من المواد الكيميائية المسببة للسرطان مثل الفورمالدهايد(الفورمالين) التى يمتصها الجهاز التنفسى أثناء التدخين الالكترونى تؤكد المخاطر الصحية المحتملة لهذه العادة السيئة.

وللأسف فان هذ الآفة الجديدة أصبحت ظاهرة عالمية وتضاعفت سبع مرات خلال العام الماضي وحده. وتتمثل اعراضها فى الكحة وضيق التنفس والشعور بالتعب وآلام الصدر والغثيان والقىء والاسهال. ولذا ينصح الأطباء أى مدخن يعانى هذه الأعراض باللجوء فورا للطبيب.

واذا كان الأمر قد وصل ببعض الولايات الأمريكية بتحذير سكانها بالتوقف فورا عن تدخين السيجارة الالكترونية بعد احتجاز المئات بالمستشفى بسبب مرض جديد وخطير بالرئة مرتبط بها على مدى الشهور الماضية، فلابد من اتخاذ اجراءات فى بلادنا للتوعية بأخطارها ومنع استخدامها.
——————
hebahusseink@gmail.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: