الأربعاء , 16 أكتوبر 2019
الرئيسية / خواطري / فاطمة محمد تكتب: الصديق الحق

فاطمة محمد تكتب: الصديق الحق

= 627

قيل الصديق وقت الضيق!

لكني أؤمن بأن الصديق هو رفيق الطريق.. هو من تحمل مني جميع ردود الأفعال.. وتقبلني كما أنا..بدون تلون أو اصطناع مني..أو تجمل وتزيف منه.

رأى حزني قبل فرحي.. وعبوسي قبل بسمتي..وكان في جميع الأحيان كحائط جند في معركة للعثمانيين في فترة حكم السلطان سليم الأول..ما إن تأتي عليها قذيفة تردها ثمانين ألفا أو يزيد.

حقا..من يستحق أن يقال عليه صديقي ليس من قضي معي بعضا من الأيام كنت أمر فيها بشدة أو معناة..ولكن صديقي الحق من كان معي من المهد حتى المراهقة فالشباب ثم الشيخوخة.. حتى وإن فرقتنا الحياة سيظل كل منا رفيق الدنيا..رفيق الطريق.

 

3 تعليقات

  1. ما شاء الله جميل جدا
    بالتوفيق يارب

  2. اصبتى المعنى الحى للصداقه يابنتى الغاليه
    وصدق القائل
    إن أخاك الحق من كان معك ومن يضرنفسه لينفعك
    ومن إذا ريب الزمان فيك شتت فيك شمله ليجمعك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: