السبت , 20 أبريل 2019
الرئيسية / بقلمي / بسمة سليمان تكتب: وفيها أيه…!؟

بسمة سليمان تكتب: وفيها أيه…!؟

= 219

عندما نواجه الحياة ونقف أمامها بكل شجاعة، فإننا نواجه العديد من المواقف والصدمات والأمور غيرالمتوقعة التى تهد فينا الكثير من المعانى والقيم التى نتمتع بها والتى إذا استسلمنا لها لخسرنا العديد من مبادئنا ولفقدنا أحلى ما فينا. فهل نستسلم لها ونجعلها تفعل فينا الأفاعيل وتخسرنا كل شئ؟ أم نواجها؟.. ولكن كيف لنا أن نواجها بدون أخذ الاحتياطات والحذر منها؟

كثيرًأ منّا عندما يواجه العديد من الصدمات وفى حالة أنه قرّر أن لا يستسلم لها، فإنه يلجأ إلى ما هو أكبر منه ليأخذ بنصيحته أب، أخ، عمّ، خال، صديق، زميل عمل.. ولكن هل نصيحته هذه تصلح لنا، هل تتماشى مع الموقف الذى نتعرض له؟ وماذا إذا كانت غير مناسبة لنا أو غير مناسبة لطبيعة الموقف الذى نعيش فيه حاليًا؟!

ولما لا نلجأ إلى من هو أهلَّ لهذه الأمور والمواقف، لماذا لا نلجأ إلى الشخص الذى يرشدك إلى الطريق الصواب بل ويوجهك فى حالة أنه غير متلائم مع حالتك وظروفك بمعنى أصح إلى من فى يده مفتاح حل المشكلات التى تواجهك فى حياتك. ألا وهو الدكتور النفسى.

لقد جعل مجتمعنا من العلاج النفسى عارًا على من يلجأ إليه بل ويعتبره مختلًا عقليًا، ولا يمانع أبدًا من البدائل العقيمة والفاشلة والمخربة والمدربة لحياتنا، كأن نذهب إلى أصحاب المصالح والمستغلون لحاجات الناس كالدجالون والمشعوذون لحل المشكلات أو حتى اللجوء للأشخاص غير المتخصصين للحصول على نصيحة أومشورة، وقد يزيد بنصيحته هذه من مسأوئ الظروف التى تعيشها أو تجعلك تضل الطريق.

الدكتور النفسى هو شخص متخصص عنده علم يعتبر بمثابة خلاصة تجارب الأشخاص مع المواقف المختلفة والوصول إلى أنسب طريق لحل كل مشكلة تقع فيها. فلا تخجل على الإطلاق من خوض تجربة العلاج النفسى حتى وإن كان مجتمعنا يرفضها بل ويجعلها وصمة عار لمن يفعل هذا. فهذا لأنه مجتمع يجهل بقيمة هذا العلم وأهميته ومدى تأثيره والفروقات التى يحدثها فى مجتمع أصبح من فيه لا يعانون إلا من الأمراض النفسية بمختلف أنواعها.

أتمنى أن يتغير المجتمع ويشغل عقله فى الكثير من الأمور التى إن فعلناها سنصبح مجتمع أكثر نضوجًا ووعيًا. فوالله المرض النفسى لا يقل أهمية أو خطورة عن المرض العضوى بل وقد يكونان مرتبطان كثيرًا ببعض.

ما تروح للدكتور نفسى، وفيها ايه…!؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: