السبت , 15 ديسمبر 2018
الرئيسية / أخبار عمان / فتح بدء القيد لانتخابات أعضاء مجلس الشورى في سلطنة عُمان

فتح بدء القيد لانتخابات أعضاء مجلس الشورى في سلطنة عُمان

= 533

مسقط – حياتي اليوم

مع احتفالات سلطنة عُمان بالعيد الوطني الثامن والأربعين بدأ الإعداد لتدشين مرحلة جديدة من الممارسة البرلمانية . فقد تقرر فتح بدء القيد في السجل الانتخابي . وأعلنت وزارة الداخلية عن بدء القيد في السجل الانتخابي لانتخابات أعضاء مجلس الشورى للفترة التاسعة.

وأوضحت الوزارة أن على المواطنين الذين لم يسبق قيدهم في السجل أن يتقدموا بطلب القيد عن طريق مكاتب الولاة في الولايات . وذكرت أنه يمكن التقدم عن طريق موقع الوزارة الإلكتروني عبر شبكة المعلومات العالمية ( الانترنت ) www.elections.om)) ، مشيرة إلى أن مقدمي الطلبات عليهم التأكد من أن بطاقاتهم الشخصية مزودة بنظام التصديق الإلكتروني.

افتتاح دور الانعقاد السنوي الجديد.

كان شهر نوفمبر الحالي قد شهد افتتاح دور الانعقاد السنوي الجديد لمجلس عُمان ،ليبدأ مجلسا الدولة والشورى ، كل على حده وفي توقيت متزامن ، جلسات دور الانعقاد الجديد ، استمرارا لإسهامهما في دعم ممارسة الشورى والمشاركة في السلطنة والتي بدأت منذ مطلع عقد السبعينيات من القرن الماضي وتتواصل وفقا لمراحل متتابعة، وفقا للثنائية البرلمانية من خلال مجلس عمان، والذي يتكون من مجلسي الدولة والشورى .

تتعدد السمات المميزة للممارسة ، ومن أهمها أنها تستمد جوهرها من قيم المجتمع ، التي ترتكز على الدين الإسلامي الحنيف الذي أولى الشورى اهتماما كبيرا وحث على تفعيلها في المجتمعات المسلمة ،وتنأى عن التشوهات الملاحظة على الممارسات البرلمانية في العديد من الدول من مهاترات . كما تراعي التدرج في مسيرة تطورها ، وتستدعي الموروث الاجتماعي العريق في التشاور حول ما يتعلق بمصالح الناس والمجتمع ، وتستصحب معطيات الحداثة والتطور وتوظفها للارتقاء المستمر.

* يضطلع مجلس الدولة بحكم تكوينه ومهامه بدور حيوي فى مسيرة تطور المجتمع و هو بمثابة مجلس أعلى يعنى بالمهام التشريعية التي تعرض عليه ، ويتمتع باختصاصات متنوعة أبرزها مراجعة مشروعات القوانين قبل اتخاذ إجراءات إصدارها ، وكذلك إعداد الدراسات وتقديم المقترحات التي تساعد على سرعة تنفيذ الخطط والبرامج التنموية ، بنجاح لاسيما ما يتعلق منها بالميادين الاقتصادية والاجتماعية، وتشجيع الاستثمار، وتنمية الموارد البشرية، و مواصلة تحديث معدلات أداء الأجهزة الإدارية .

استعراض خطط وبرامج العمل المستقبلية.

* كما يعد مجلس الشورى محورا مهما للممارسة الوطنية بمفاهيمها وتقاليدها العريقة المعروفة ، ويضم ممثلين منتخبين عن مختلف الولايات حيث يقوم المواطنون بانتخاب الأعضاء وفق الأسس والقواعد المنظمة لذلك والتي تجعل الانتخاب والترشيح من الحقوق الأساسية ، ودون أي تدخل من قبل الحكومة.

يشهد دور الانعقاد الجديد لمجلس الشورى ، نشاطًا كبيرا يشمل مختلف المجالات من أبرزها : استعراض خطط وبرامج العمل المستقبلية .
كما ستتم مناقشة مشروع الميزانية العامة الجديدة عبر استضافة المجلس للوزير المسئول عن الشؤون المالية ،فيما يتوالى بعد ذلك برنامج البيانات الوزارية لتنفيذ جدول أعمال حافل لدور الانعقاد الرابع (2018-2019) ليشهد المجلس نشاطًا حافلا .

نقلة نوعية عبر الممارسة التشريعية والرقابية

وخلال الأدوار الثلاثة الماضية من الفترة الثامنة، تم عمل نقلة نوعية في أعمال المجلس عبر الممارسة التشريعية والرقابية للأعضاء بالاستفادة من الصلاحيات المتاحة لهم .كما تفاعل خلالها المجلس مع القضايا والمستجدات التي تمس المواطنين من خلال تنظيم العديد من الجلسات الحوارية التي هدفت إلى إثراء المشاركات الجماهيرية وإيجاد بيئة تفاعلية مع جموع المواطنين بعد حضورهم والاستماع لمقترحاتهم إضافة إلى ما يتم تداوله عبر الحسابات الرسمية في شبكات التواصل الاجتماعي.

كما شهدت جلسات المجلس مناقشة وإقرار مجموعة من الاتفاقيات والدراسات من اللجان الدائمة وفرق العمل، واستعراض الردود الوزارية ، والاطلاع على الأدوات والوسائل التي يتقدم بها الأعضاء ومنها الأسئلة وطلبات الإحاطة وإبداء الرغبات وطلبات المناقشة وغيرها من الوسائل .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: