الأحد , 16 ديسمبر 2018
الرئيسية / أخبار عمان / الاحتفال بيوم الشباب العماني فى 26 أكتوبر..وتوفير 33 ألف فرصة عمل للشباب
السلطان قابوس بن سعيد

الاحتفال بيوم الشباب العماني فى 26 أكتوبر..وتوفير 33 ألف فرصة عمل للشباب

= 688

مسقط – حياتي اليوم

تشهد سلطنة عُمان فعاليات و احتفالات متتابعة خلال شهري أكتوبر ونوفمبر بمناسبة العيد الوطني في 18 نوفمبر المقبل ، وكذلك بيوم الشباب فى 26 اكتوبر .

من جانبها أعدت اللجنة الوطنيّة للشباب برنامجا حافلا .كما تتواصل العديد من الاستحقاقات المهمة تأكيدا علي الاهتمام برعايتهم ومنحهم أولوية متقدمة .

في مقدمتها اكتملت مراحل مبادرة وطنية ناجحة توالت مستجداتها في ظل التعاون بين الحكومة والقطاع الخاص في اطار خطوات خطة لتنفيذ قرار أصدره مجلس الوزراء بتعيين خمسة وعشرين ألفا من الشباب ، واستيعابهم في المشروعات الاقتصادية .

وفقا للغة الأرقام لم يتم تحقيق العدد المستهدف وهو 25 ألفا فحسب ، إنما تم أيضا تجاوزه بنسبة زيادة تبلغ 32% . فقد أعلنت وزارة القوى العاملة أنه تم تعيين ثلاثة وثلاثين ألفا ومائتين وثلاثين من الشباب خلال نحو ستة أشهر فقط .

وهو استحقاق يصب في صالح المجتمع بأكمله ، لأن تعيينهم يعني ضخ دماء وطاقات شابة في مجالات العمل، ومن ثم زيادة الأداء ورفع معدلات الإنتاج مما يفيد الاقتصاد والتنمية الوطنية.

أكدت التقارير أهمية هذه المبادرة ، ليس فقط من منظور القدرة على توفير وظائف وفرص عمل لهذا العدد الكبير ،وفي غضون فترة زمنية وجيزة لا تتجاوز عدة أشهر ، ولكن أيضا لأن هذه الجهود أرست نموذجا عمليا يحتذي به للتنسيق بين الحكومة والقطاع الخاص و الشباب الباحثين عن عمل.

ثم أثبتت التطورات نجاحه وفاعليته على أرض الواقع.

يمثل ذلك انجازا سيتم البناء عليه والاستفادة منه مستقبلا.

وعلي مدار عدة أشهر تكاملت جهود كل المشاركين في تحقيق الهدف الذي حدده مجلس الوزراء كمرحلة أولى ، سواء في وزارة القوى العاملة، أو من جانب القطاع الخاص، والجهات الأخرى التي تعاونت لإنجاح هذه المهمة.

تتويجا لذلك يمثل ذلك التجاوب المسئول من جانب الشركات والمؤسسات الخاصة إسهاما مجتمعيا واقتصاديا مهما يعبر عن الهوية العمانية المتميزة .

برنامج لتحويل مشاريع
تخرج الشباب التقنية
إلى شركات إنتاجية

تتعدد التطبيقات علي ارض الواقع دعما للشباب ، حيث تتوالي أيضا مبادرات مهمة للتوسع في تفعيل آليات تشجيعهم علي البحث العلمي وعلي الإجادة والابتكار .

في إطارها تنظم السلطنة برنامجا لتحويل مشاريع الشباب التقنية للتخرج إلى شركات ناشئة و ينفذه مجلس البحث العلمي بالتعاون مع عدد من الشركاء لتوفير الدعم المادي والتدريب لمشاريعهم لتحويلها إلى شركات قائمة على المعرفة، حيث يتم حاليا احتضان ثلاث شركات كمخرجات النسخة الأولى للبرنامج.

من جانبه استعرض مجلس البحث العلمي خلال اجتماع عقده التقارير والتوصيات حول مستجدات تنفيذ عدد من القرارات والبرامج الخاصة بدعم بحوث الشباب ، وما تم إنجازه خلال العالم الماضي وتطورات العمل في هذه البرامج والمشاريع .

مسابقة السلطان قابوس
للإجادة الحرفية

تتعدد التطبيقات علي ارض الواقع . وعلي سبيل المثال لا الحصر سلطت مسابقة السلطان قابوس للإجادة الحرفية والاحتفال بتسليم جوائزها ، الضوء على ابداع الشباب الواعي والقادر على تطوير قدراته وترجمة أفكاره الابتكارية الى منتجات جميلة وملموسة ، وبما يحافظ على التراث العماني الأصيل من جانب ، ويضفي عليها في الوقت ذاته لمسة عصرية من جانب آخر.

عامان للشبيبة..والشباب

تحتفي سلطنة عمان بالشباب وتكرمهم في فترة تشهد الاستعداد للاحتفالات بالعيد الوطنى الثامن والأربعين في 18 نوفمبر المقبل ، وكذلك بيوم الشباب العماني فى 26 اكتوبر الحالي .

يمثل ذلك استمرارا للسياسات التى تنفذ فى إطار توجيهات السلطان قابوس بن سعيد سلطان عُمان التى تؤكد علي الاهتمام بتبنى مبادرات رائدة من بين ايجابياتها تشجيع الشباب، لاسيما وأن السلطنة بتكوينها الديموجرافي “مجتمع شاب ” بوصفهم النسبة الأكبر من حيث الفئات العمرية .

ولقد تمت ترجمة ذلك الاهتمام في صور عديدة .

كان منها قرار السلطان قابوس تخصيص سنة 1983 عاما للشبيبة ، ثم 1993 عاما للشباب تأكيدا للعناية المستمرة التي يوليها بهم وتأمينا لطريق المستقبل أمامهم . ثم اصدر قرارا بتخصيص يوما للشباب في كل سنة تجسيداً للاهتمام المتواصل والمتجدد بهم باعتبارهم الفئة المعول عليها في التطور والتنمية الشاملة والأمل الواعد في الحاضر والمستقبل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: