الأحد , 16 ديسمبر 2018
الرئيسية / خواطري / الدكتورة وسام ممدوح تكتب: الحب..!

الدكتورة وسام ممدوح تكتب: الحب..!

= 295

عندما نحب ويطغى القلب على العقل يرى الانسان صورة حبيبة
وكأنه اسطورة . بطلا خارقا للعادة . به من المميزات ما ليست
لأحد من العالمين فهو الوحيد الذي يستطيع التصرف بحكمة
في كل المواقف . هو منقذك الوحيد حين تقع في أية أزمة
عندما نحب نكون كالذي أعطى شخصا ما سكينا حادا وأدار
له ظهره وهو يثق ثقة عمياء أنه لم ولن يغرسها في أحشائه ابدا
وهل يغرسها؟! للأسف أغلبهم يفعلون عند خذلان النهايات
عندها فقط ايضا يفيق العقل من غفلته ويدمى القلب ويرى العقل
مالم يره طوال هذة الفترة . المحظوظ حقا هو الذي لا تطول به
هذة الفترة لأن الألم يتناسب طرديا مع طولها وتكدسها بالذكريات
ترى حينها أنه شخص عادي تماما . قد يكون كاذبا وممثلا
ومدعيا الحب واستغل الطرف الأخرلأقصى درجة
قد يكون غبيا تافها يتشدق بالشعارات الرنانة التي لا ينفذها
قد يكون جبان يخاف من أمه كالطفل المذنب لا بطلا هماما
ولكي لا نظلم ونعمم القاعدة قد يكون صدق في حبه
وحالت الظروف دون ذلك. وقد يكون تعب واستسلم
ومنهم من ثبت وهم قليلون حقا
الحب رزق كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم عن السيدة خديجة
لقد رزقت حبها
الحب رزق
يجب ان نتعامل مع الحب من هذا المنظور أنه رزق
الحب ليس مقصورا على حب الرجل للمرأة أو العكس
قد يكون الحب حب الصديق والأخ . حب الوطن والأهل
حب أشياء تسعد قلبك وحدك وكأنما خلقها الله لك وحدك
كحب البحر والقمر . كحب الطير والزهر والشجر
كحب الأطفال . كحب العلم. كحب الأم . كحب الأب
وان كنت ارى ان الأب هو الحب والأمان هو الحياة بأسرها
كحب هواية كالرسم كالعزف كالتصوير كالباليه كالكتابة
كالقراءة
لماذا قصرنا مفهوم الحب على الرجل والمرأة فقط؟!
وأقول لكل من مر بتجربة حب فاشلة سيعوضك الله عنها
وسيأتي اليوم الذي تتعجب فيه من حزنك على شخص كهذا
لأنه لا يليق الحب بأي شخص فهم نادرون
وأقول لمن لم يحب حتى الان ابدأ بنفسك اولا
فحب النفس ليس من الانانية في شيء
حب الناس والخير والطبيعة والهوايات واترك الحب يأتي بمفرده
الحب ليس بالاجبار ولا بالاكراه كما الدين بالظبط
فهو يأتي بدون أسباب
عيشوا بقلوب نقية صالحة للحب اولا ولا تلموا على غيركم خذلانه لكم
ان كنتم لا تملكون قلوبا تعرف الحب ويليق بها
لا تميتوا قلوبا أحبتكم بصدق كي لا يميت قلبك شخص اخر
عيشوا بقلوب نقية طاهرة ان اردتم ان تنجحوا في الحب
واخيرا حبوا انفسكم والناس والخير هذا هو الحب الأبقى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: