السبت , 21 يوليو 2018
الرئيسية / مناسبتي / الجمعية المغربية للمواطنة والأعمال الإجتماعية تنظم أمسية لنزيلات مركز حماية الطفولة

الجمعية المغربية للمواطنة والأعمال الإجتماعية تنظم أمسية لنزيلات مركز حماية الطفولة

= 3466

المغرب – محمد سعد

إستمرارا لعمليتها التضامنية المسطرة وحرصا منها على تلبية دعوة الواجب الإنساني و الإجتماعي نظمت الجمعية المغربية للمواطنة و الأعمال الإجتماعية إفطارا جماعيا لفائدة نزيلات “مركز حماية الطفولة عبد السلام بناني للفتيات” وذلك يوم الأحد 10 يونيو 2018.

بدأت التحضيرات مسبقا على قدم وساق وتم تجهيز جل الأطباق الرمضانية المغربية لفائدة 150 فردا وذلك لخلق جو من الألفة الأسرية في نفوس النزيلات اللواتي حرمن من الجو الأسري و العائلي خصوصا في هذا الشهر الفضيل. كما سجل حضور جميع أعضاء و منخرطي الجمعية و عدد من الفاعلين الجمعويين لبوا نداء هذا العمل الإنساني .

وأكدت مريس سميرة رئيسة الجمعية “أن عملية الإفطار الجماعي ذات أهمية في حياة الناس لما تمتله من تكافل إجتماعي ، حيث يتم توفير آليات الإفطار لمن لا يملكون ما يفطرون به ، وأن الهدف من هذا النشاط هو ذو طابع إنساني و خيري بهدف إخراجهم من العزلة و محاولة إشراكهم في الحياة الإجتماعية عبر فقرات النشاط التي قدمت لهم”.

وتضيف لمياء الشركي عضوة بالجمعية و مكلفة بالعلاقات العامة “أن ظاهرة الإفطار الجماعي ظاهرة من الظواهر المشتركة بين مختلف المجتمعات البشرية على اختلافها و يدخل هذا في إطار أنشطتها المبرمجة سنويا و ذلك بغاية إدخال الفرحة إلى قلوب النزيلات كما يدخل في إطار تجسيد قيم التآزر والعدالة الإجتماعية و تكافؤ الفرص و الرقي بمستوى عيش هذه الفئات بعيدا عن الإقصاء”.

و قد تنوعت فقرات النشاط الإجتماعي الذي تخللته أمسية رمضانية دينية من فن المديح بحضور الطائفة العيساوي برئاسة رضوان الفزازي و كذلك الفنان زهير لحلو و التي شاركت فيها بسعادة جنب مع أعضاء الجمعية لتبقى ذكرى خالدة في أذهانهم في إنتظار مبادرات أخرى من هذا النوع قصد التخفيف و الترويح عن من لا بيت يأويهم و لا أسرة تحتويهم.

و أخيرا تتقدم رئيسة الجمعية نيابة عن أعضائها و منخرطيها بالشكر لكل من ساهم في نجاح هذا النشاط الإنساني و الإجتماعي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *