الإثنين , 19 نوفمبر 2018
الرئيسية / ملعبي / كيف خسرت مصر من أورجواي في اللحظات الأخيرة!
فرصة خطيرة أهدرها سواريز

كيف خسرت مصر من أورجواي في اللحظات الأخيرة!

= 1968

موسكو – حياتي اليوم

خسر منتخب مصر من الأوروجواي بصعوبة بالغة 1 / صفر اليوم الجمعة، في أولى مباريات الفريقين بالمجموعة الأولى في نهائيات كأس العالم 2018 لكرة القدم التي انطلقت منافساتها بروسيا أمس الخميس.

جاء هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 90 وسجله خوسيه ماريا خيمينيز ليحقق منتخب أوروجواي بذلك ، الفوز في مباراته الافتتاحية بالمونديال للمرة الأولى منذ نسخة عام 1970.

ونجح منتخب أوروجواي في انتزاع الفرصة التي أتيحت له في الثواني الأخيرة ليحسم الفوز ويحصد أول ثلاث نقاط له في المجموعة متساويا مع نظيره الروسي الذي تغلب على السعودية 5 / صفر أمس الخميس في المباراة الافتتاحية.

قدم المنتخب المصري أكثر من محاولة هجومية في كل من شوطي المباراة لكنه أخفق في هز الشباك في غياب النجم محمد صلاح لاعب ليفربول الإنجليزي، والذي أبقاه المدير الفني الأرجنتيني هيكتور كوبر على مقعد البدلاء ، رغم أنه أعلن أمس تعافيه من إصابته في الكتف وجاهزيته للمشاركة.

ولعب حارس المرمى محمد الشناوي دورا بطوليا في صفوف المنتخب المصري على ملعب ايكاترنبيرج حيث تصدى لأكثر من كرة خطيرة من النجم لويس سواريز وكذلك إدينسون كافاني ، كانت كفيلة بفوز أكبر لمنتخب أوروجواي.

في الدقيقة 83 أنقذ الشناوي شباكه من هدف محقق ، حيث هيأ سواريز الكرة برأسه إلى كافاني الذي سدد بقوة من داخل منطقة الجزاء لكن الحارس تصدى للكرة ببراعة شديدة.

وحالف الحظ المنتخب المصري بشكل كبير في الدقيقة 89 عندما أناب القائم عن الشناوي في التصدي لكرة خطيرة سددها كافاني من ضربة حرة ، قبل أن يشتتها الدفاع.

وفي الدقيقة 90 ، تلقى المنتخب المصري صدمة قوية حيث تقدم منتخب أوروجواي عن طريق خوسيه ماريا خيمينيز الذي تلقى الكرة من ضربة ركنية وسددها برأسه إلى داخل الشباك ، ولم يسفر الوقت المحتسب بدلا من الضائع عن جديد لتنتهي المباراة بفوز أوروجواي 1 / صفر.

ومازال المنتخب المصري يبحث عن الانتصار الأول في تاريخ مشاركاته بالمونديال ، لكنه قدم أداء مرضيا في مباراته الأولى بالبطولة التي غاب عنها طوال 28 عاما ، قبل أن يسجل مشاركته الثالثة في النهائيات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: