الأحد , 24 يونيو 2018
الرئيسية / بيتي / مشاكل الأطفال السلوكية: العناد والتمرد على الأوامر وعدم الطاعة

مشاكل الأطفال السلوكية: العناد والتمرد على الأوامر وعدم الطاعة

= 2553

بقلم: د.أمل عبدالعزيز *

أكمل حديثى معكم أعزائى الأباء والأمهات والمربون  عن مشاكل الأطفال السلوكية  حيث  تحدثنا فى الأسبوع الماضى عن الاجابة على سؤال متى نعتبر سلوك الطفل مشكلة تحتاج لعلاج . وطرق العلاج وأهمية علاج مشكلات الطفل . 

سوف نتناول اليوم مشكلة سلوكية الكثير من الأباء والمربون يعانون منها مع أطفالهم وهى مشكلة  العناد والتمرد على الأوامر وعدم الطاعة .

فالعناد لو عرفناه هو عصيان  الطفل للأوامر وعدم استجابته لمطالب الكبار فى الوقت الذى ينبغى أن يعمل فيه ، والعناد من اضطرابات السلوك الشائعة ، وقد يحدث لفترة وجيزة أو مرحلة عابرة أو يكون نمطا مستمرا أو صفة دائمة فى سلوك وشخصية الطفل .

أسباب العناد لدى الأطفال  :  

1- إصرار الوالددين على تنفيذ أوامرهما الغير متناسبة مع الواقع كطلب الأم من الطفل أن يرتدى الملابس الثقيلة مع أن الجو دافئ مما يدفع الطفل للعناد كردة فعل .

2-  رغبة الطفل فى تأكيد ذاته واستقلاليته عن الأسرة خاصة اذا كانت الأسرة لا تنمى ذلك الدافع عند الطفل .

3-القسوة  فالطفل يرفض اللهجة القاسية ويتقبل الرجاء ويلجأ للعناد وكذلك عندما يتدخل الوالدين فى كل صغيرة وكبيرة فى حياته ويقيدانه بالأوامر التى تكون أحيانا غير ضرورية  فلا يجد الطفل من مهرب سوى العناد .

4- تلبية رغبات الطفل ومطالبه نتيجة العناد تدعم هذا السلوك لديه فيتخذ  هذا السلوك لتحقيق أغراضه ورغباته .

ولعلاج مشكلة العناد نقترح ما يلى :

1- تجنب الاكثار من الأوامر على الطفل وإرغامه على إطاعتك وكن مرنا فى إلقاءك الأوامر فالعناد البسيط يمكن أن نغض النظر عنه مادام لا يسبب ضرر للطفل وخاطب الطفل بدفء وحنان فمثلا أستخدم عبارات ( ياحبيبى ، أو يا طفلى العزيز ) .

2- احرص على جذب انتباهه قبل إعطاؤه الأوامر .

3- تجنب ضربه لأنك ستزيد بذلك من عناده وعليك بالصبر فى التعامل مع الطفل العنيد حيث أن الأمر ليس سهلا اذ يتطلب الحكمة فى التعامل معه .

4- ناقشه وخاطبه كانسان كبير ووضح له النتائج السلبية التى نتجت من افعاله تلك .

5- اذا اشتد عناده الجأ للعاطفة وقل له / اذا كنت تحبنى أفعل ذلك من أجلى .

6- اذا لم يجدى معه العقل ولا العاطفة أحرمه من شئ محبب اليه كالحلوى أو الهدايا وهذا الحرمان  يجب أن يكون فورا أى بعد سلوك الطفل لعناد ولا تؤجله .

7- وضح له من خلال تعابير وجهك ومن خلال معاملتك أنك لن تكمله حتى يرجع . 

ملاحظة هامة عزيزى المربى لا تنس أن الطفل عندما يمر عبر مراحل نموه النفسى أنه تظهر لديه علامات العناد وهذا شئ طبيعى يشير الى مرحلة طبيعية من مراحل النمو وهذه المرحلة تساعد الطفل على الاستقرار واكتشاف نفسه وامكاناته وقدرته على التأثير فى الأخرين وتمكنه من تكوين  قوة الأنا ، فليس كل عناد مرضى أو يستلزم العلاج.

————————————————–

  • أستاذ مساعد علم نفس الطفل – جامعة عين شمس.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *