الجمعة , 17 أغسطس 2018
الرئيسية / خواطري / د. وسام ممدوح تكتب: كم عمرك؟!

د. وسام ممدوح تكتب: كم عمرك؟!

= 833

عندما يسألني أحد هذا السؤال كم عمرك؟ أتردد كثيرا في الاجابة على هذا السؤال
أترى يقصد عمر قلبي؟! أم عمري وأيامي وسنواتي من تاريخ ميلادي
فأنا لا أعتقد أن العمر هو هذا الرقم فقط.وذلك العداد الذي يعد ويسجل الأيام والسنوات
ليصبح الناتج النهائي هو عشرين – ثلاثين – أربعين أو حتى سبعين
العمر هو عمر القلب فكم من أناس في الستين ويملكون قلوب العشرين
بكل شبابه وروحه واقباله على الحياة.
وكم من شباب في عمر العشرين ويملكون قلوب عجوزة عاجزة
يائسه محطمة وكأنهم سيموتون غدا عن عمر تجاوز المائة
العمر هو تلك اللحظات المسروقة من الزمن .هو الضحكة من القلب.
هو الحلم الذي تحقق .هو الهدف الذي تسعى لتحقيقه.
هو نبضه الحب التي تخبره انه مازال حيا يرزق.
العمر هو تلك الروح الجميلة والقلب الراضي المحب. العمر هو الأحلام
العمر هو لحظات لا تنسى. العمر لم ولن يكون رقم مكتوب .
العمر هو اللحظات الحقيقيه التي عشتها.
فكم من لحظه عشت؟!
وكم حلم حققت؟!
عندما تعرف ذلك ستعرف بالتأكيد كم عمرك؟

2 تعليقان

  1. العمر يحسب بلحظات السعادة والسعادة قرار لابد أن ينبع من الداخل

  2. عندك حق
    في عواجيز في عمر العشرين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *